Monday, December 24, 2007

قال


"انهم لم يعدوك بالحرية الشخصية، ولكن بالحرية القومية. و هم لم يعدوك باحترام الانسان، و لكن باحترام الدولة، ليس بالعظمة الشخصية، و لكن بالعظمة الوطنية. فلأنك تجهل "الحرية الشخصية" و "السمو الشخصي" في الوقت الذي يسيّل لعابك كما تسيّل عظمة لعاب كلب، كلمات مثل "الحرية القومية" و "مصالح الدولة"، فانك تهلل خلفهم."

...

"لقد كان بامكانك أن تنتصر على جلاديك، لو أنك كنت في عمقك حيا، و معافى."
فيلهلم رايش
من - خطاب الى الرجل الصغير

1 comment:

متشرّد said...

سأبذل جهدي لأحصل عليه ، أعدكِ
فكرت في الاقتباسات أعلاه كثيراً

شكراً يا أمل
(F)